Sunday, Dec 21st

Last update04:52:31 PM GMT

الحكومة الإيطالية تتراجع عن قرارها بفرض 200 أورو على بطاقة الإقامة جزئيا

فيبدو ان تدخل وزير التعاون والإندماج "ريكاردي" وهو الذي كان يترأس منظمة "سانت إيجيديو" التي تقدم خدمات عديدة للمهاجرين ,

وبعد إجماع معظم الأصوات النقابية الجمعوية على استنكار إقدام الحكومة الحالية رغم انها لم تكن هي التي قررته على السماح بمثل هذا الإجراء على الوصول إلى الجريدة الرسمية فقد قررا كل من وزيري التعاون والإندماج والداخلية على توقيف الإجراء على الأقل في صيغته الحالية والعمل على التفكير في صيغة ملائمة لتطبيق رسوم إضافية على بطاقة الإقامة بالنسبة للأجانب. و أن المسألة سترتبط بوضعية كل فرد على حدى (الدخل، عدد افراد الأسرة...) وقد سارعت الاطراف الحاكمة السابقة حزب بيرلسكوني ولاليغا إلى انتقاد موقف الحكومة التي انحازت حسب هذه الأحزاب إلى الاجانب